21
ديسمبر
2017
احذوا سيعود الفاسدون والفاشلون ثانية بثوب جديد ..
نشر منذ 5 شهر - عدد المشاهدات : 31

بقلم/ حميد الهلالي

تزداد حمى الترشيح للانتخابات هذه الايام ويحاول البعض ركوب موجة التيار المدني بعدما فشلت موجاتهم الأول .. ولكن للتيار المدني مواصفات واشتراطات لا تتوفر بالكثير من المرشحين ــ اولها بناء دولة مدنية تقوم على اساس المواطنة والولاء لكل العراق ....

ويبرز اليوم حراك مسعور لقوى الفشل والفساد وللكتل والجهات التي حكمت طيلة 13 سنة وقادت البلد للهاوية .. فهذه الايام يحاولون ايهام القوى المستقلة والواجهات وطلاب السلطة بالعمل معهم وترشيحهم في قوائمهم ويقدمون لهم الاغراءات .. ويحاولون توظيف التضحيات لأغراض انتخابية.... فهاهم مجاهدي الأمس قد شوهوا صورة الجهاد العظيم .....

والكل يعلم انهم فازوا في المرات السابقة اعتمادا على قانون انتخابي مجحف وقانون التعويض وغيرها من الخدع الانتخابية .. وفازوا بعدما زوروا اعتمادا على مفوضية غير مستقلة... وفازوا بعدما ارهبوا الشعب بحجة الطائفية والخوف على المذهب وعودة البعث...وفازوا بعدما سرقوا اصوات الجيش والشرطة وارهبوهم بوجود كاميرات مراقبة ونقل وغيرها .......وفازوا بالسندات الكاذبة والبطانيات والكارتات والأيفون...وفازوا بعدما تستروا بستار الدين وفازوا بعدما قتل بعضهم البعض وصوروا ذلك لمصلحة الوطن ..

لم ينتخبهم الشعب حبا بهم او قناعة بمشروعهم الظلامي او انجازاتهم التي لاوجود لها ...فشعبنا شعب يمتاز بحدة ذكاءه ولكنه مرتهن لدى الساسة طيلة حياته ..وأن لا نظلم هذا الشعب لقد رهنوا حياته ومستقبلة ولقمة عيشه بمشيئتهم وشعبنا ضحية لأكاذيبهم .. لنعمل جميعا بالكلمة والقول والنصيحة بأن لا يمروا هذه المرة ....فهناك غيرهم كم هائل من الأحرار لا يؤمنوا بالطائفية ولا بهذه النكبة الإدارية والسياسية ولا يشترى صوتهم بأموال الدنيا ...فالصوت شرف ومن يعطي صوته لفاسد ومرتشي وطائفي ومزور وفاشل لا شرف له .... صوتكم المجلجل ضد الفاسدين والمشعوذين والفاشلين والإرهابين جهرا وبقوة هو ضمانة الغد .. سيحاولون تغير الوجوه والخطاب والتسمية .. فلنحذر ذلك.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

من هو افضل رئيس وزراء حكم العراق منذ 2003 ولغاية الان .. ؟

2 صوت - 5 %

0 صوت - 0 %

1 صوت - 2 %

24 صوت - 56 %

عدد الأصوات : 43

أخبار