9
يوليو
2018
عشيرة "بني منصور" تهدد محافظ البصرة بحرق آبار النفط
نشر منذ 3 شهر - عدد المشاهدات : 28

البصرة / احلام المرزوك

هددت عشيرة “بني منصور” محافظ البصرة، بالهجوم على مصادر النفط في المحافظة حال عدم تسليمهم الشخص الذي قتل أحد أفراد العشيرة أثناء تظاهرة نظمت احتجاجا على البطالة.

وأفاد مصدر صحفي في تصريح له بأن “مقطعا مصورا وثق، جلسة عشائرية جمعت بين “المنصوري” و”العيداني” إضافة الى أشخاص آخرين، طالب خلالها شيخ عشيرة بني منصور بـ”تسليم القاتل قبل حلول الليل”، محذرا بأنه وعشيرته “لن يبقوا على النفط في حال عدم تنفيذ مطلبهم هذا”.

هذا وأعرب الشيخ المنصوري عن غضبه من “الاستخفاف بدماء عشيرته”.

في المقابل قال محافظ البصرة إن “القاتل يجب تسليمه، وإن كان هناك 10 أشخاص هم من أطلقوا النار، فسيتم تسليمهم حتى يعرف القاتل من بينهم، إضافة إلى من أمر بفتح النار على المتظاهرين”.

وكان المجلس العشائري في البصرة قد وجه، أمس الأحد، إنذارا للحكومتين المحلية والاتحادية، يطالب بتسليم القاتل، بعد مقتل وإصابة عدد من المتظاهرين في قضاء المدينة.

وارتفعت حصيلة قتلى وجرحى تظاهرة المدينة شمال البصرة إلى خمسة أشخاص.

يذكر أن شباب قضاء مدينة باهلة نظموا تظاهرة قطعوا خلالها طريق شركات النفط المستثمرة للمطالبة بتعيينهم أعقبها اشتباك مع الشرطة على الطريق العام بعد محاولة المتظاهرين نصب خيم اعتصام ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين بجروح متفاوتة.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

13 صوت - 72 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 18

أخبار