22
سبتمتبر
2018
نواب من المحور يهاجمون زيارة تركيا: الخنجر لا يمثل الرئاسة وهذا ما يريده
نشر منذ 4 اسابيع - عدد المشاهدات : 4

عبر نواب عن تحالف المحور الوطني الذي يضم اغلب الكتل السنية الفائزة في الانتخابات التشريعية التي جرت مؤخرا يوم الجمعة عن رفضهم لزيارة عدد من أعضاء الكتلة الى انقرة، واللقاء بالرئيس التركي رجب طيب اردوغان.

ووصف النواب في بيان مشترك الزيارة "بالمتاجرة السياسية لخميس الخنجر (زعيم التحالف) التي يريد من خلالها السماح لدول الجوار ومنها تركيا وقطر بالتدخل وفرض قراراتهم داخل العراق وبناء دولته".

 

 

 

وشدد النواب على "أهمية ان تأخذ الحوارات الوطنية دورها في الداخل بعيداً عن اللقاءات والاجتماعات السرية التي تدار من قبل مخابرات دولية تريد فرض سيطرتها على القرار الوطني ، مطالبين الأعضاء المشاركين في اجتماع الرئيس اوردوغان بالاعتذار للشعب العراقي والعودة بروحٍ وطنية خالصة".

وذكر بيان الذي ورد لـ(سومر نيوز)، النواب ان "الخنجر لا يمثل رئاسة الكتلة بل هو جزءٌ منه"، مشيرين الى ان "المحور يتكون من عدة احزاب ابرزها ( الحل الذي يتزعمه جمال الكربولي والجماهير الوطنية بزعامة احمد الجبوري ابو مازن واتحاد القوى بزعامة علي الصجري والمشروع العربي الذي يتزعمه خميس الخنجر و ابناء العراق بزعامة الشيخ احمد البو ريشة)".

وبحسب النواب ان "الخنجر يريد ركوب الموجة، والاعتلاء بنفسه الى صدارة الكتلة والمزايدة على حساب الكتل والاعضاء المؤسسين لها والمتاجرة مع دول إقليمية تريد بسط نفوذها على العراق"، حسب تعبيرهم.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

14 صوت - 74 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 19

أخبار