30
يونيو
2018
مصادر: المالكي يرفض "وساطات" إيران والعامري والخزعلي للصلح مع الصدر
نشر منذ 5 شهر - عدد المشاهدات : 83

بغداد/ افراح محمد

كشف مصدر في ائتلاف دولة القانون ان زعيم الائتلاف نوري المالكي رفض (وساطات) قامت بها شخصيات ايرانية مؤثرة للصلح مع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بالإضافة ايضا لعودة العلاقات بين زعيم تحالف الفتح هادي العامري، والامين العام لعصائب اهل الحق الشيخ قيس الخزعلي، للصلح مع الاخير.

وقال المصدر لـ"الاعلام العراقي"، إن "زعيم الائتلاف نوري المالكي رفض (وساطات) الصلح مع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر التي تكفلت بها شخصيات ايرانية"، مبينا انه "رفض ايضا ترطيب الأجواء بين زعيم تحالف الفتح هادي العامري، والامين العام لعصائب اهل الحق الشيخ قيس الخزعلي مع الصدر للدخول في تحالف مع سائرون".

واكد المصدر ان "هذه الوساطات جاءت لإعادة احياء التحالف الوطني (البيت الشيعي) الذي تشكلت على اساسه الحكومتين السابقتين، لكن المالكي رفض الدخول مع الصدر في تحالف واحد وفي حكومة (يُفصّلها) زعيم التيار الصدري".

وكان مصدر سياسي مطلع افاد لـ "الاعلام العراقي" بأن وفدا من تحالف الفتح ترأسه القيادي في التحالف قيس الخزعلي ابلغ المالكي عن مبادرة صلح مع الصدر يقوم بها العامري.

يشار إلى ان مصدرا سياسيا مطلعا كشف ان قيادات بارزة في حزب الدعوة الاسلامية لن تسمح لرئيس الوزراء حيدر العبادي بتقديم (الولاء والطاعة) لزعيم سائرون مقتدى الصدر لتسليم رئاسة الوزراء إليه أو إلى كتلته.

يذكر ان مصادر سياسية مطلعة افادت بانهيار التحالف السياسي بين كتلة سائرون بزعامة مقتدى الصدر، وتحالف الفتح بزعامة هادي العامري في الايام المقبلة، فيما كشفت عن ان مرجعية النجف لم تفتح ابوابها بشأن المرشح لرئاسة الوزراء.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

14 صوت - 67 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 21

أخبار