1
يوليو
2018
اجتماع قيادات عراقية سنية بينهم البزاز في دولة مجاورة.. ما الهدف منه؟
نشر منذ 3 شهر - عدد المشاهدات : 18

متابعة/ الاعلام العراقي

افاد مصدر سياسي عراقي، اليوم لاحد، بأن اجتماعاً ضم قيادات سنية، عقد في تركيا، هدفه تشكيل تكتل سياسي بارز.

 وقال المصدر في تصريحات صحفية ان "رئيس البرلمان سليم الجبوري موجود منذ يومين في تركيا مع مجموعة من القادة السنة، من أبرزهم جمال الكربولي زعيم حزب الحل وأحمد عبد الله الجبوري محافظ صلاح الدين وخميس الخنجر صاحب المشروع العربي وسعد البزاز الإعلامي والسياسي المعروف ومالك قناة الشرقية".

 وأوضح أن "سبب وجود هؤلاء القادة السنة هو لغرض الاتفاق على قيام تكتل سني بارز يضم أكثر من 45 نائباً، يمثل الكتل التي يمثلها هؤلاء القادة، على أن يلتحق بهم آخرون من الزعامات السنية بعد إعلان الاتفاق الذي ربما يتم في غضون اليومين المقبلين في العاصمة بغداد".

 وردا على سؤال بشأن اختيار تركيا مقرا لعقد مثل هذا اللقاء وما إذا كان ذلك قد تم بتأثيرات تركية، قال السياسي السني إن "إسطنبول هي مجرد مكان مناسب للجميع لعقد مثل هذا الاتفاق وليس أكثر، ولا وجود لأي لقاء مع أي جهة رسمية أو غير رسمية في تركيا".

 وتابع أن "الاتفاق يتعلق بتشكيل تكتل من بين الكتل السنية ولم يجر التطرق إلى أي قضايا سياسية تتعلق بالأدوار والمناصب وأي شيء من هذا القبيل".

 يشار الى ان جلسة مجلس النواب يوم أمس، ترأسها همام حمودي النائب الأول لرئيس البرلمان، في ظل غياب رئيس البرلمان سليم الجبوري الذي حاول مكتبه الإعلامي التعتيم على عدم حضوره الجلسة، بينما كان هو من أشد المتحمسين لفكرة التمديد والعد والفرز اليدوي الشامل لكونه أحد أبرز الخاسرين في الانتخابات الأخيرة مع أنه يحتاج إلى نحو 66 صوتا فقط.

المصدر سومر نيوز:


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

13 صوت - 72 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 18

أخبار