11
يوليو
2018
• نائب: هذا ما ستفعله واشنطن من موقع قنصليتها في اربيل
نشر منذ 4 شهر - عدد المشاهدات : 37

 

الاعلام العراقي/ مراسلنا

أكد النائب السابق علي البديري، الثلاثاء، أن بناء القنصلية في إقليم كردستان حصل لفرض الهيمنة الأمريكية وإبقاء التواجد العسكري في البلاد ، فيما بين إن واشنطن ستستغل موقع القنصلية لتهديد دول الجوار وبناء القواعد السرية.

وقال البديري في تصريح صحافي، إن “السقف الزمني الذي وضعته الحكومة الاتحادية لإخراج القوات الأمريكية من البلاد مجرد تصريحات إعلامية ولا يمكن تطبيقها”.

ولفت إلى إن “بناء القنصلية الأمريكية المقدرة بمساحة 80 دونم في إقليم كردستان ستستغل لفرض الهيمنة الأمريكية وتهديد دول الجوار، فضلا عن بناء القواعد السرية التي مهمتها رصد تحركات دول المنطقة وحماية المصالح الأمريكية والإسرائيلية”.

وأضاف إن “واشنطن تسعى لحماية مصالحها في منطقة الشرق الأوسط من خلال بناء تلك القنصلية في إقليم كردستان”، مبينا إن “التواجد العسكري الأمريكي لن ينتهي في البلاد لوجود عدد من الكتل السياسية تخضع للضغوط الأمريكية والتأثير الخارجي”.

وكان عضو لجنة الخدمات المسلحة في الكونغرس السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام قد اكد، امس الاثنين، أنه لا يثق بالروس في تنفيذ اي اتفاقات تتعلق بايران، مشيرا إلى أن على الولايات المتحدة ان يكون لها وجود في العراق وسوريا لرعاية المصالح الأمريكية والإسرائيلية في المنطقة.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

14 صوت - 67 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 21

أخبار