22
سبتمتبر
2019
دعني اسائلهم
نشر منذ Sep 22 19 am30 04:53 AM - عدد المشاهدات : 580

هاشم عباس الرفاعي

من اي جهة مربكم

مشرقها

لكن المغرب جاء

اسائل ابنائي

اسأل تومي

ثم اسأئلك يا سجى

هل مر بك اليوم غيما

وتعطل معلمكم

اين هو الان

هل وصل الى ماتع

او في الاتحاد .

هو من علمكم ابجدية

التمرد

وقلتموها بكل حده

....باطل....

هذا العنوان اضحى

ترنيمة كل الناس .

هو صاحب كل البرتقال

وممالكه الجميله

اه ابنائي هل عرفتم

انه ...ترنيمه لا تفارقه

.....على راسي ...

هو عالم من الصدق

هو عالم من التواضع

هو مشروع تضحيه

هذا من يؤتمن

لك اقف ...وكل حسرة

بودي ان اكون الى جنب

معلمكم

هو الخياط

ذهب اليوم ..والسفر ابدي

احفظوا عهده ...احترمو ا

وده

اه ابا حيان ...هي ساعات

الفقد فاجعة



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

14 صوت - 67 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 21

أخبار