4
يوليو
2024
مرحباً بك يا زعيم
نشر منذ 3 اسابيع - عدد المشاهدات : 323



كتب السياسي المُستقل / حيدر الياسري

قبل ستة سنوات غادر السيد مسعود برزاني  بغداد غاضباً وترك رسالة واضحة للقوى السياسية مفادها:

( أنا مسعود برزاني رجل الجبل المُقاوم الذي تعرفونه جيداً كنتم جميعا تحت رعايتي وحمايتي في فترة معارضتكم لصدام واليوم انتم في الحكم و تحاربون شعبنا الكُردي بارزاقهم لذلك أعلنها للجميع،

لا عودة لي لبغداد حتى تسترجع حقوق الشعب الكردي بالكامل و ترضخون للواقع، والدستور الذي قبلنا به ووقّعنا عليه جميعا؛ الجبل بانتظاركم ان قبلتم بذلك فاصعدوه كما كنتم تصعدونه سابقاً، وانا لكم لمن المنتظرين والسلام) 

وكما نشاهد اليوم فقد خضعت رقاب القوم  له  بعدَ ان عرفوا الطريق لهم نحو الاستمرار بمناصبهم ومن أجل تحقيق منافعهم ومصالحهم في حال استمر العداء بمحاربتهم  للبرزاني؛ وهنا كسب الزعيم القائد جولته في تحقيق ما يريده رغم أنوف المُغرضين والمُنافقين ومن كان يصرح بمقالاته ويسقط بالبارزاني تارة مطبّعاً وتارة ينعتونه بالانفصالي وهناك من يرمي بصواريخه اتجاه أربيل الآمنة المستقرة من أجل اخضاع قياداتها تحت رمحهم الهزيل؛ لكن اليوم نرى الجمع قد خضع وارتخى واجبر مرغماً على تسلق الجبل حتى اقتنعوا تماماً بانه لا يوجد استقرار للمنطقة والعراق إلا بوجود الشراكة النظيفة الحقيقية مع الكُرد واصبح الجميع  يَتسابق لمُصافحة زعيمهم القائد.

 #القائد_مسعود_برزاني



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

14 صوت - 67 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 21

أخبار