9
مارس
2018
الملك سلمان يهدي العراق ملعبا ويدعم وحدته واعماره
نشر منذ 7 شهر - عدد المشاهدات : 57

اكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي دعم المملكة لوحدة بلاده واعمارها معلنا عن تبرعه ببناء ملعب كروي في العراق.

جاء ذلك خلال مكالمة هاتفية تلقاها العبادي من العاهل السعودي مساء اليوم الاثنين جرى خلالها "بحث تعزيز التعاون بين البلدين ومباركة نجاح المباراة الودية بين منتخبي البلدين الشقيقين" الجمعة الماضي في مدينة البصرة العراقية اليوم والتي انتهت بفوز العراق بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.

واكد الملك سلمان اهمية تعزيز العلاقات وروح الاخوة بين البلدين ودعم المملكة لجهود إعمار العراق ووحدته معربا "عن سروره بنجاح المباراة الودية بين منتخبي البلدين .. مبينا انها مناسبة لإهداء ملعب للعراق وتجديد التعاون والعمل بين البلدين.

بدوره قدّم العبادي "شكره لهذه المبادرة الكريمة" .. مؤكداً العمل مع المملكة لتعزيز التعاون بين البلدين ومبينا ان المباراة الودية قد شهدت تفاعلا جماهيريا كبيرا وهي حالة صحية وايجابية. كما نقل عنه مكتبه الاعلامي في بيان صحافي تابعته "إيلاف" مشيرا الى اهمية تشكيل المجلس التنسيقي العراقي السعودي في يونيو 2017 برئاسة الملك سلمن والعبادي لما فيه من تشجيع للقطاع الخاص والاستثمار .

وفي 26 من الشهر الماضي اعتبر العبادي علاقات بلاده مع السعودية تسير على الطريق الصحيح وقال خلال لقائه مع وفد اعلامي سعودي كبير زار بغداد ان العلاقات بين العراق والسعودية تسير على الطريق الصحيح "ونتطلع الى توسيعها في جميع المجالات بمايخدم مصالح شعبينا الشقيقين والتعاون من خلال المجلس التنسيقي الذي يعد قاعدة لنمو العلاقات الاقتصادية والتبادل التجاري والخبرات".

وفي 14 من الشهر الماضي أعلن وزير الخارجية السعودي عادل الجبير خلال مشاركته في مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق أن المملكة تعهدت بتخصيص مليار دولار لمشاريع استثمارية في العراق و500 مليون دولار إضافية لدعم الصادرات العراقية، بناءً على توجيهات الملك سلمان وولي العهد الامير محمد الحريصين على الوقوف مع العراق في جميع أزماته والمساهمة في استعادة وضعه الطبيعي.

وكان ملعب البصرة قد شهد الاربعاء الماضي مباراة ودية بين العراق والسعودية ضمن مساعي العراق لرفع الحظر عن الملاعب حيث تخضع ملاعبه لحظر يمنعها من استضافة المباريات منذ عام 2003 بسبب الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد.

وسمح الفيفا برفع جزئي ووافق على اقامة المباريات على ملعب فرانسوا حريري في اربيل عاصمة اقليم كردستان قبل ان يعود ويفرضه مجددا بسبب احداث شهدتها مباراة العراق والاردن صفر-2 صيف العام 2011 ضمن تصفيات مونديال 2014.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

13 صوت - 72 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 18

أخبار