30
نوفمبر
2023
المسؤول خادم للشعب اصبح العكس!!
نشر منذ 3 شهر - عدد المشاهدات : 320



المسؤول خادم للشعب اصبح العكس!!

تيمور الشرهاني

تُعد التفاهة ظاهرة شائعة في مجتمعاتنا حيث يظهر العديد من الأشخاص بصورة تافهة وغير جدية في تعاملهم مع القضايا الهامة يُلاحِظ أن العديد من الأفراد ينحنون أمام السلطة ويتحدثون بشعارات واكذوبات بهدف كسب الرضا والتعاطف من المسؤولين بعبارات مخجلة ( من عمرنا على عمرك يا ذاك الرجال ) وذلك من أجل تحقيق مكاسب شخصية تافهة وبسيطة.

وما يثير الاستغراب هو أن المسؤولين يُمارِسون دور خادم للشعب بينما يبدو أن الشعب هو الذي يكون خادماً لهم. فالمسؤولون يستغلون هذه التفاهة ويستعرضون سلطتهم ويتغاضون عن حقوق الشعب واحتياجاته فقط بأنفاق بعض الدولارات الضئيلة على ضعفاء النفوس المُبتذلين.

على الرغم من أن التفاهة قد تكون شائعة إلا أنها ليست صفة مرغوبة في أي مجتمع فيجب على المواطنين أن يكون لديهم وعي سياسي يمكنهم من معرفة المسؤولين الجادين ودعمهم وتجاهل الأفراد الذين يمارسون التفاهة والتلاعب بمصالح الناس التوعية والتثقيف هما السبيل الأمثل لمكافحة هذه الظاهرة وتعزيز مستوى الوعي السياسي بين الناس وتُعد التفاهة ظاهرة سلبية تؤثر على تقدم المجتمعات وتعطي صورة سلبية عن الشعب على المواطنين أن يمارسوا دورهم بوعي وجدية وأن يختاروا المسؤولين الجادين والملتزمين بخدمة المجتمع بصدق وأمانة فايامكثر التافهين في مجتمعنا.



صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
استطلاع رأى

هل تتوقع أن تساهم التظاهرات بتحسين مستوى الخدمات

14 صوت - 67 %

0 صوت - 0 %

عدد الأصوات : 21

أخبار